شبكة التشتت الاجتماعي/ منعم حلبي

kolanas - 2019-11-04 08:47:41 -

ليس سرًا التغيّرات الهائلة التي حدثت على مجتمعنا في السنوات الاخيرة، من غزو التكنولوجيا، التي تتضمن الهواتف النقالة، والتي بدورها قلبت حياتنا رأسًا على عقب.

هذه التغيرات تؤثر على سيرورة الحياة اليومية، على التربية في البيوت، على التعامل بين الرجل والمرأة، بين أرباب الأسرة والاولاد، على تعامل الأولاد فيما بينهم، وعلى المجتمع بشكل عام.

أضحت حياتنا مجهرًا شفافًا أمام الجميع: إذا سافرنا نزيّن صفحات الفيسبوك بمئات الصور في حال وصولنا للمطار، نملأ الفيس بالصور في كل بقعة ارض ندوس عليها، نخاطب بعضنا، ننتقد بعضنا، نعايد على بعضنا من خلال الفيس، ولا نبقي لأنفسنا المساحة والمجال لنخاطب بعضنا على أرض الواقع. اضحت مساحات الواتس أب الوحيدة للتخاطب والحديث الاخرس لدرجة اننا نسينا طريقة الخطابة الحقيقية!.

بالطبع، البعض يستغل التطور العلمي والتكنولوجي بصورة ايجابية، للبعض لا توجد صفحات على الفيسبوك ولا الانستجرام ولا التويتر ولا غيرها، قلة قليلة ما زالت "شاذة" في تعاملها، بحيث ما زالت تقرأ الكتب وتطالع وتثقف نفسها بالشكل الصحيح، تستمع من الطبيعة، تكتشف العالم، غير منشغلة بشوفوني ياناس.

هذه التحولات الهائلة، مقارنة مع نمط وطبيعة حياة اهلنا واجدادنا، الذين كانوا يسافرون على الدواب من قراهم لحيفا وضواحيها، أثرت سلبًا في الأغلب، لاننا لم نعرف كيفية التأقلم معها واستخادمها بالشكل الصحيح.

هذه الآليات أضحت منصة للتفاهات لا اكثر ولا اقل، بدلًا من استخدامها لغايات سامية، اجتماعية وسياسية وثقافية.

لغة الخطابة الجديدة من المفروض ان تزيد روابط الإلفة، فاسمها الشبكة العنكبوزتية او لغة التواصل الاجتماعي، وليست لغة العزل والتشتت الاجتماعي...لا ادري إذا هذا "الغزو" التكنولوجي هدفه اشغالنا بهوامش الامور لإبعادنا عن الجوهر، ولكن على أرض الواقع نرى وبشكل واضح،ان الهواتف النقالة وغيرها من الات، ابعدتنا عن بعضنا البعض، بحيث ترى الأشخاص مشغولين بالايفون في الأعراس والأتراح، لا يتكلمون ولا يتحدثون ولا يتجادلون.

شبكات التواصل في العالم ساهمت في إحداث ثورات ونضالات وتظاهرات سامية للمجتمعات مهضومة الحقوق.

ولدينا؟ نُشهر الطبخات الجديدة يوميًا، نصور السيارة الجديدة ونتحدث عن رحلة التنزه القادمة...

ليس صدفة أضحى مجتمعنا خاملًا، متشنجًا بهذا الشكل، بحيث حتى لو اتضح له انك ستقوم بغزو قريته وبيته يبدو أنه لن يحرك ساكنًا.

هذا الخمول وهذا التشنج لم يأتِ محض الصدفة بتاتًا.

لذلك ومن عبر هذا المنبر، اطالب مجتمعي ان يصحو من غيبوبة التكنولوجيا الوهمية، أن يقوم باستغلالها بالشكل الصحيح لإفادة نفسه، بيته ومجتمعه.

بسبب انشغالنا بالهواتف الذكية النقالة، نسينا أن ننشغل بالحياة الحقيقية.

أضحينا نعيش بالخيال ونسينا ارض الواقع!.

المجتمع بحاجة لتنظيم حياتي مجدد، لنعود ونقاوم الظلم والفساد والإجحاف من جديد!.

 



ما هو رأيك بتحقيقات نتانياهو

اهداء من القلب الى المجلس المحلي من كل الميكانيكيون في البلد وذلك لوجود الحفر والمطبات في الشوارع مما ادى الى تكسير سيارات المواطنون وتخريب

2019-12-10 10:29:07 - احمد - الداليه
إضف إهداء
الناصرة31° - 33.33°
حيفا31° - 33.33°
القدس30° - 36.1°
يافا30° - 36.1°
عكا30° - 30°
رام الله30° - 35.7°
بئر السبع32.34° - 32.34°
طمرة31° - 31°
دولار امريكي3.532
جنيه استرليني4.9821
ين ياباني 1003.2976
اليورو4.3352
دولار استرالي2.7053
دولار كندي2.7595
كرون دينيماركي0.5822
كرون نرويجي0.4520
راوند افريقي0.2911
كرون سويدي0.4211
فرنك سويسري3.6777
دينار اردني4.9780
ليرة لبناني 100.0233
جنيه مصري0.1997
مواقع صديقة
karmel
hlake
العنوان
شوفو
kolanas
hawak
almadar
مواقع قطرية
بانيت
بكرا
وين
arab 48
الصناره
العرب
الشمس
جولاني
فلسطينيو 48
مواقع رياضيه
ספורט 1
sport2
ספורט 5
توتو وينر
موقع ريال مدريد
برشلونه
espn
fox sport
algazeera sport
مواقع عبرية
ynet
walla
ישראל היום
mako
hadashot 10
גלובס
m3rev
tapoz
haretz
شبكات اجتماعيه
facebook
احلام
twitter
my spaes
לב מי
חברה כולם פה
linked in
מקושרים
ماي اصحاب
عربيه عالميه
العربيه
اليوم السابع
الاهرامات
صحيفة القدس
الشرق الأوسط
النشره
الجزيره
بي بي سي
مونتيكارلو
مواقع ترفيهيه
youtube
metacafe
mawale
نكت
طرب
shahed
yahoo tv
rekza
ترفيهيه
مواقع أطفال
كرتون نيتورك
הוף משחקים
זולו משחקים
عيادة طب الأطفال
365 משחקים
براعم
y8
نيكولوديون
ام بي سي اطفال
اتصالات
סלקום
orang
פלאפון
גולאן טלקום
הוט
ניטוויזין
בזק
mirs
yes
بنوك ومصارف
בנק לאומי
بنك هبوعليم
بنك ديسكونت
מזרחי טפחות
البنك العربي الاسرائيلي
مركنتيل
אוצר החייל
בנק הדואר
בנק ירושליים
مشتريات
yad2
buy2
ערוץ הקניות
עודף
סלונהה
get it
אולסייל
זאף
פי 1000