مدارسنا بحاجة لانتفاضة....نقطة!/ وجهة نظر: منعم حلبي

kolanas - 2020-07-05 07:29:38 -

خرج طلابنا، فلذات أكبادنا، للعطلة الصيفية المطولة، بعد إنهاء عام غير طبيعي في ظل أزمة-مؤامرة الكورونا.
نطرح هنا السؤال: ماذا تغيّر في الجهاز التعليمي وهل نستطيع أن نزف بشرى للطلاب ببزوغ غد مشرق في أهم حقل ومضمار حياتي؟!.
مجتمع، بل شعب، غير متعلم وغير مثقف، خاصة إذا كان بمثابة أقلية عددية داخل دولة عنصرية، لا يوجد مستقبل له.
نجحت الدولة في برمجة شبابنا للحاق بالجيش وبحقل الأمن، من خلال توجيه واضح من سنوات الخمسين وحتى يومنا هذا، عن طريق المدارس بالذات وبطرق أخرى، وبذلك نجحت في إبعاد هؤلاء الشباب عن المعاهد العليا، بهدف واضح: تقليص الوعي القومي من جهة، واعتماد مادي كلي لشبابنا على مؤسسات الدولة الأمنية.
أقول لأهلنا في كل مكان: توجد لدينا خامات رائعة، بحاجة لصقل ولتوجيه صحيح لتصل لأعلى المراتب في المعاهد العليا المختلفة، ولكن مع الأسف، هذه الخامات تذهب بغالبيتها سدى، لأن مشروع الدولة القومي تشويه وتشويش الهُوية، إبعادنا عن سائر العرب، ضربنا علميًا وثقافيًا وتربويًا، وشل قدرتنا على النضال من اجل تحصيل الحقوق المهضومة.
انتهى عام دراسي آخر ومع الأسف، لا ارى النور في نهاية الأفق: مدارسنا على حالها...لا توجد بشرى نستطيع ان نزفها للأهل.
التعيينات سياسية، المنهج بدون تغيير، طرق واساليب التعليم روتينية لا تتماشى مع تطورات العصر التكنولوجية الرهيبة، لا يوجد توجيه صحيح نحو الالتحاق بالأكاديميا.
اضحت المدارس مجرد مكان يأوي الطلاب حتى ساعات الظهر، موعد انتهاء الأهل من أعمالهم وأشغالهم.
الهدف الاول للسلطات المحلية، الحفاظ على الهدوء، لذلك ترى ظاهرة تعيين المقربين ليس فقط في المدارس، بل في لجان الأهالي، وهؤلاء يقومون "بواجبهم" على أحسن وأكمل وجه، بحيث تكاد لا تسمع عن وجود مشاكل في المدارس ولا تقصيرات ولا قضايا تثير الاهتمام...من جهة اخرى نرى بشكل واضح ومع معطيات، ان مدارسنا مُعنفَّة بشكل لا يقبل التأويل من الابتدائيات ولغاية الثانوية.
مشاكل كثيرة لم نسمع عنها وبقيت "مدفونة" بين جدران المدارس.
بدلًا من ان تكون منافسة بين المدارس حول التحصيل العلمي وتطوير المدرسة، اضحت حول قدرة المدرسة ان تتستر على المشاكل الموجودة داخل جدرانها.
دور لجان الأهالي غاية في الأهمية في الاساس ولكن مع الأسف أضحى دورهم لا يقتصر الا على تنفيذ أوامر المجلس المحلي وادارته.
بدلًا من الوقوف عند مصلحة الطلاب بكل ثمن، ترى جمودًا وتسترًا وعملًا لأجل ارضاء السلطة المحلية، حتى على حساب مصلحة الطلاب!.
مدارسنا بحاجة لانتفاضة، لغربلة، لتغيير جذري.
الاتفاق الذي أُبرم-على ما يبدو- بين مجلس دالية الكرمل ومدارس حيفا هو المسبب الأول ولربما الوحيد لعدم تدفق مئات الطلاب لمدارس حيفا وضواحيها، وليس أي سبب آخر.
نحن نتكلم من ألم، لأن أولادنا جزء لا يتجزأ من مدارس دالية الكرمل ونريد لهم الافضل.
نحن نعرف أيضًا، ان غالبية المديرين والمديرات، المعلمين والمعلمات، يعملون كل ما بوسعهم لأجل إنجاحركبة الجهاز ودعم الطلاب.
ولكن، القضية اكبر من ذلك: نحن بحاجة لتغيير في الجهاز، لغربلة المنهج التعليمي الفاشل، الذي هو المسبب الرئيسي لفشل الجهاز التعليمي في قرانا.
لا أدري ماذا يفعل "المسؤولون عن التعليم الدرزي" في حيفا والشمال.
هذه التعيينات السياسية لغير المؤهلين، مبرمجة ومدروسة من قبل الدولة.
لذلك، يجب أن يحدث انقلاب تفكيري، ان يأخذ أشخاص مهنيون، وطنيون، ثوريون، جهاز التربية والتعليم مشروعًا للتغيير للأفضل.
لا يُعقل أن يستمر الوضع على حاله.
أمة بلا تعليم، مثلها مثل الطيور بلا اجنحة، الإنسان بلا عينين وأذنين، القلب بلا شرايين.
يقول المثل:قُلي من تعرف أقول لك من انت. ونحن نقول: قلي كم طبيبًا ومهندسًا ومحاميًا وبروفيسورًا في قريتك لأقول لك من اية قرية انت!!.
كفانا تملقًا وتذبذبًا: ارى الاهالي كل يوم وارى مدى خوفهم وقلقهم على مصير اولادهم.
الأهالي يريدون الافضل لاولادهم ومستعدون للتضحية والاستثمار بكل ما يملكون لاجلهم.
على مدارسنا ان تنتفض...نقطة!.
عطلة مُجدية وسعيدة للجميع!.


1
كيف يا منعم تريد التغيير اذا انحصرت المعرفه والقدرات لدى فئات سياسيه مواليه للرئيس؟
كيف ؟ - - 2020-07-05 16:01:37
2
مرحبا

اود التعليق على ما ورد اعلاه

المدارس والمربيين دائمي التجدد ونحو الافضل

ولكن مجتمع الكرمل بدا بالتردي نحوه الاسوا

اصبع المعلم هو فقط المربي والمدرس والمرشد والحنون والموجه .

والاهل دائمه اللوم على وسائل التربيه

ولا ترى انها في وضع عدم الاكتراث لابنائهم .

بل كل عطائهم اصبح ماديا وعدم وجود القوانين

عند الاهل جعلت اطفالنا وشبابنا في وضع خطر .

التشجيع اصبح ليس في مكانه .

ولم يعد اي قؤمه للاهل ولا للمربي في اعين الطفل والشاب .

البلد تحتاج الى من يرشد الاهل على اسس التربيه السليمه .والا اصبحنا هالكين

סהאם - - 2020-07-07 12:25:45

ما هو رأيك بتحقيقات نتانياهو

كلمه موجهه لاعضاء المجلس المحلي وخصوصا المعارضه بلغ بنا نحن المواطنون بلغ السيل الزبى وانتم كعميان لا ترون شوارع البلد وكيف يتم التعامل مع

2020-01-06 00:47:24 - مواطن - الداليه

اهداء من القلب الى المجلس المحلي من كل الميكانيكيون في البلد وذلك لوجود الحفر والمطبات في الشوارع مما ادى الى تكسير سيارات المواطنون وتخريب

2019-12-10 10:29:07 - احمد - الداليه
إضف إهداء
الناصرة31° - 33.33°
حيفا31° - 33.33°
القدس30° - 36.1°
يافا30° - 36.1°
عكا30° - 30°
رام الله30° - 35.7°
بئر السبع32.34° - 32.34°
طمرة31° - 31°
دولار امريكي3.532
جنيه استرليني4.9821
ين ياباني 1003.2976
اليورو4.3352
دولار استرالي2.7053
دولار كندي2.7595
كرون دينيماركي0.5822
كرون نرويجي0.4520
راوند افريقي0.2911
كرون سويدي0.4211
فرنك سويسري3.6777
دينار اردني4.9780
ليرة لبناني 100.0233
جنيه مصري0.1997
مواقع صديقة
karmel
hlake
العنوان
شوفو
kolanas
hawak
almadar
مواقع قطرية
بانيت
بكرا
وين
arab 48
الصناره
العرب
الشمس
جولاني
فلسطينيو 48
مواقع رياضيه
ספורט 1
sport2
ספורט 5
توتو وينر
موقع ريال مدريد
برشلونه
espn
fox sport
algazeera sport
مواقع عبرية
ynet
walla
ישראל היום
mako
hadashot 10
גלובס
m3rev
tapoz
haretz
شبكات اجتماعيه
facebook
احلام
twitter
my spaes
לב מי
חברה כולם פה
linked in
מקושרים
ماي اصحاب
عربيه عالميه
العربيه
اليوم السابع
الاهرامات
صحيفة القدس
الشرق الأوسط
النشره
الجزيره
بي بي سي
مونتيكارلو
مواقع ترفيهيه
youtube
metacafe
mawale
نكت
طرب
shahed
yahoo tv
rekza
ترفيهيه
مواقع أطفال
كرتون نيتورك
הוף משחקים
זולו משחקים
عيادة طب الأطفال
365 משחקים
براعم
y8
نيكولوديون
ام بي سي اطفال
اتصالات
סלקום
orang
פלאפון
גולאן טלקום
הוט
ניטוויזין
בזק
mirs
yes
بنوك ومصارف
בנק לאומי
بنك هبوعليم
بنك ديسكونت
מזרחי טפחות
البنك العربي الاسرائيلي
مركنتيل
אוצר החייל
בנק הדואר
בנק ירושליים
مشتريات
yad2
buy2
ערוץ הקניות
עודף
סלונהה
get it
אולסייל
זאף
פי 1000