الانتخابات فرصتنا للتغيير/ كايد سلامة

kolanas - 2019-02-02 19:52:24 -

* هذه الانتخابات هي فرصة للإسرائيليين وبالأخص للمواطنين العرب لمحاولة تغيير سياسة التمييز وإلغاء القوانين العنصرية، وتغيير رئيس الحكومة العنصري المتهم بقضايا فساد واستغلال السلطة لمصالحه الشخصية، وتغيير سياسة الاستيطان والاستثمار داخل إسرائيل، وإعطاء فرصة حقيقية لمحاولة إحقاق السلام*


الشعب الذي يفهم الديمقراطية ويعيش في دولة تتبنى هذا النمط من الأنظمة ينتظر الانتخابات بفارغ الصبر لمحاولة التغيير نحو الأفضل، فكيف إذا كان في وضع اشبه بوضعنا؟ عندها، سيعمل المستحيل على ابعاد شبح الاذلال وسياسة التمييز العنصري، لعله يفلح بنيل حقوقه، اما في بلادنا عنوان الانتخابات ونتائجها كثيرا ما يحددها غباء الناخبين وعنصرية المرشح وما مدى قدرة تأثيره على الشارع المتعطش للعنصرية وكراهية العرب. هذا سر النجاح: ومن يستطيع تحريك هذه المشاعر احتماله بالفوز يكون أكبر!. على مدار السنين الماضية لم يترك نتنياهو فرصة الا وضرب الفئة الأضعف اقتصاديا واجتماعيا في المجتمع الإسرائيلي، ولسخرية القدر هي الفئة الداعمة له، لا يهمها ما هي، بقدر ما يهمها الحاق الضرر أكثر بالأقلية العربية، مع العلم ان العرب وهذه الأقلية متشابهان جدا في وضعهم ومن الطبيعي ان يكونوا في خندق واحد... الغباء والعنصرية إذا اجتمعا ستكون النتيجة كارثية!.
هذه الانتخابات هي فرصة للإسرائيليين وبالأخص للمواطنين العرب لمحاولة تغيير سياسة التمييز وإلغاء القوانين العنصرية، وتغيير رئيس الحكومة العنصري المتهم بقضايا فساد واستغلال السلطة لمصالحه الشخصية، وتغيير سياسة الاستيطان والاستثمار داخل إسرائيل، وإعطاء فرصة حقيقية لمحاولة إحقاق السلام.
هذا الامر لن يتغير إذا ما سرنا على نفس النهج وتصويتنا كان فقط تلبية لمصالح ضيقة لمقاولي الأصوات الذين لا هم لديهم سوى مصلحتهم الضيقة. لن يتغير وضعنا إذا اغلبيتنا كانت كالعادة لا مبالية بما يحدث من حولها.
ان تغيير الحكومة له ابعاد في غاية الأهمية، منها تقليل الاحتقان الذي خلقته الحكومة بين مواطنيها العرب واليهود، تغيير نظرة الحكومة عن الأقلية العربية في الداخل والتعامل معها بمساواة مثل اليهود، هذا سيعطي العرب الاحساس بالانتماء. تغييرها يمكن ان يحرك العملية السلمية المتعثرة في الشرق الوسط، لهذا الامر صدى عالمي وسيساهم في الاستقرار في منطقتنا الملتهبة، وستكون محاربة الإرهاب العالمي أكثر مصداقية. كل هذا لن يحدث الا إذا شاركنا في الانتخابات ودعمنا القائمة العربية.
اما على الصعيد الدرزي، من وجهة نظري المتواضعة كوني أحد أبناء هذه الشريحة ورجل دين غير منتسب سياسيا لأي من الأحزاب، من باب معرفتنا بالتيارات الإسرائيلية، علينا مقاطعة الأحزاب اليمينية، فهي من ساهمت أكثر من غيرها حتى وصلنا الى ما نحن عليه من أزمات مستعصية. الحكومة هي من اقرت قانون كامينتس ،هي من هدمت اول بيت في قرانا واحدثت سابقة، هي من أرسلت زعرانها أمثال سمورتيتش للتبليغ عما تسمّيه بناء غير قانوني في قرانا، هذه الأحزاب ما زالت تحكم منذ الانقلاب سنة 1977 لم تعمل على حل مشاكلنا بل اكثر ما عملت على تعقيدها. كيف يمكن لقسم منا ان يدعمها؟! اذا اردنا بالفعل التصويت وفق مصلحتنا كأقلية، وكعرفان لمن ساندنا في الماضي، نجد ان الأحزاب العربية الممثلة اليوم بالقائمة المشتركة هي الأَولى بأصواتنا، رغم بعض الانتقادات الصادقة اتجاه قسم من أعضائها. ان غالبية النواب العرب وضعوا مشاكلنا على الطاولة وحاولوا حلها ومساعدتنا اكثر من النواب الدروز انفسهم الذين ينتمون الى الأحزاب الصهيونية. وقفتهم معنا لم تأتِ ردًا للجميل لاننا صوتنا لهم، فاغلبية اصواتنا كانت للأحزاب الصهيونية، لكن من باب قناعاتهم اننا أبناء شعب واحد وجزء من الأقلية العربية الفلسطينية في هذه البلاد.
تواجدوا الى جانبنا في الجلمة والمنصورة، في بيت جن وحرفيش وفي يركا، قاموا وناضلوا ضد قانون ضريبة الأرض وتمكنوا من ابطاله، واستطاعوا ان يمرروا قوانين تخدم الشرائح الضعيفة في الدولة ومن ضمنها العرب.
نتمنى ان يتحلى السياسيون العرب على قدر عال من المسؤولية وان يصلوا الى صيغو حل ترضي جميع الأطراف، وإلا ستحرق أصوات كثيرة من الوسط العربي، يمكن ان تساهم بمنع اليمين من الوصول الى السلطة. مع تكتل الأحزاب العربية بقائمة موحدة تصدت لليمين لكنها لم تمنع خطره، فأقرت الحكومة قوانين عنصرية خطيرة طالت المجتمع العربي برمته، فكيف إذا كانت الأحزاب العربية ضعيفة ومتناحرة؟! .


1
كل مره منقول هاي الإنتخابات فرصتنا للتغيير وما بيتغيير إشي وما منتغَير نحنا يعني دُق المي هي مَي،يا عمي يا كايد لا تتعب حالك نحنا شعب كل حياتو تابع مش متبوع شعب خانع خاضع راكع مسلوب الحريه والتفكير أو محاولة التغيير لأن أذرع السلطه طويله وزعامتنا فزاعات الورق حدث ولا حرج نحنا رضينا بهذا الواقع المفروض علينا وإستسلمنا للواقع المر من زمان لأنه لم يعد لدينا رجال أصحاب مخالب تقاتل وتطالب وتسعى لمصلحة الطائفه صرنا نسعى ونقاتل كلٌ من أجل حزبه وليس لأجل طائفته فمن هنا نحن نعزي أنفسنا ونعزيك بموت الطائفه الدرزيه سريريآ وإن لله وإن إليه راجعون الله يرحمها..
مراقب للوضع - - 2019-02-04 05:21:48

ما هو رأيك بتحقيقات نتانياهو

יש לנו בעיה אנחנו כבר שבוע בלי מים בשכונה ודברנו עם המעוצה שבוע ואין לנו מים זאת הגזמה .... ואגב אני משלם מים כל חודשים וארנונה בשלם כל התחלת שנ

2018-07-11 10:38:54 - בבקשה לפרסם -
إضف إهداء
الناصرة31° - 33.33°
حيفا31° - 33.33°
القدس30° - 36.1°
يافا30° - 36.1°
عكا30° - 30°
رام الله30° - 35.7°
بئر السبع32.34° - 32.34°
طمرة31° - 31°
دولار امريكي3.532
جنيه استرليني4.9821
ين ياباني 1003.2976
اليورو4.3352
دولار استرالي2.7053
دولار كندي2.7595
كرون دينيماركي0.5822
كرون نرويجي0.4520
راوند افريقي0.2911
كرون سويدي0.4211
فرنك سويسري3.6777
دينار اردني4.9780
ليرة لبناني 100.0233
جنيه مصري0.1997
مواقع صديقة
karmel
hlake
العنوان
شوفو
kolanas
hawak
almadar
مواقع قطرية
بانيت
بكرا
وين
arab 48
الصناره
العرب
الشمس
جولاني
فلسطينيو 48
مواقع رياضيه
ספורט 1
sport2
ספורט 5
توتو وينر
موقع ريال مدريد
برشلونه
espn
fox sport
algazeera sport
مواقع عبرية
ynet
walla
ישראל היום
mako
hadashot 10
גלובס
m3rev
tapoz
haretz
شبكات اجتماعيه
facebook
احلام
twitter
my spaes
לב מי
חברה כולם פה
linked in
מקושרים
ماي اصحاب
عربيه عالميه
العربيه
اليوم السابع
الاهرامات
صحيفة القدس
الشرق الأوسط
النشره
الجزيره
بي بي سي
مونتيكارلو
مواقع ترفيهيه
youtube
metacafe
mawale
نكت
طرب
shahed
yahoo tv
rekza
ترفيهيه
مواقع أطفال
كرتون نيتورك
הוף משחקים
זולו משחקים
عيادة طب الأطفال
365 משחקים
براعم
y8
نيكولوديون
ام بي سي اطفال
اتصالات
סלקום
orang
פלאפון
גולאן טלקום
הוט
ניטוויזין
בזק
mirs
yes
بنوك ومصارف
בנק לאומי
بنك هبوعليم
بنك ديسكونت
מזרחי טפחות
البنك العربي الاسرائيلي
مركنتيل
אוצר החייל
בנק הדואר
בנק ירושליים
مشتريات
yad2
buy2
ערוץ הקניות
עודף
סלונהה
get it
אולסייל
זאף
פי 1000